الأربعاء، 24 فبراير، 2016

نصائِح عمليَّة عند اختيار الكُتُب لِطِفلِك


قَد نَقِفٍ حائِرين أمام الكَم الكبير مِن كُتُب الأطفال عندما نصطحِب أَطْفالَنا الى المكتبة لشراء الكُتُب ، و بعد انتقاءِ عدد مِنها نَجِد أن بعضها مُمِل أو غير جذاب لأطفالِنا لا يَحمِل قِصة ذات مَعنى أو مُستواه غير مُنُاسِب لأطفالِنا، هذه مجموعة من النصائِح لِضمان نجاح الزيارة الى المكتبة مهما كانت اللُغة التي ستختارها للكُتُب.

١- اختر كُتُباً تتناسَب و مُستوى طِفلك

لا يحتاج الأطفال في السنة الأولى مِن العُمر غير الكُتُب المُصوَّرة التي تحوي أقَّل عدد مِن الكلمات، ( صور كبيرة واضحة مع كلمة الى ٤ كلمات في الصفحة) ، أما في السنتين الثانية و الثالثة من العمر فان الاطفال يُحِبون الكُتُب البسيطة التي تكثُر فيها الكلمات المُتكررة و المُترادفة .
أمثلة: كتاب الحيوانات، كتاب الأضداد، يطفو... يسير... يطير، فانيلتي بيضاء، هيا نعد مع الديناصورات

في عُمر الروضة و ما قبل المدرسة، يهتم الأولاد بالقصص التي تحمِل قِصة ذات مَعنى و مَغزى و تحوي نصاً أطول تتراوح بين الفقرة الى فقرتان في الصفحة. أَمّا في عُمْر المدرسة فاحرِص على اختيار كُتُبٍ تتناسب و قُدرة طِفلِك على القراءة بنفسه .
أمثلة: أين عمر؟ ، حفلة في الغابة، هذه أسرتي

٢- احرص على التنويع في الكُتُب

يميل مُعظم الأَطفال لِقراءة نفس الكتب مرة بعد مرة و هذا أمرٌ مُفيد لهم، لكن حاول في كُل مرة انتقاء كِتابٍ عن موضوع مُختلف عما يختاره طِفلُك دائِما و لتكُن هذه الكُتُب عن مواضيع متنوعة مما يراه حوله و يُثير اهتمامه كعالم البحار ، الحشرات ، الفضاء و هكذا.
أمثلة: كتاب الديناصورات الصغير (عن الديناصورات)، أين أنا؟ (عن الفضاء) ، مغامرة في الصحراء الكبرى ( عن الصحراء)

٣-انتقي كُتُباً ذات مواضيع يَهتَم بها طِفلُك

تتغير اهتمامات الأطفال باستمرار و يدفعهم فضولهم للتعلُّم عن شئٍ جديد كُل فترة، فاذا كان طِفلُك مهتما بالديناصورات او القطط او حتى السيارات اختر مع طِفلِك قصصا تحوي هذه الشخصيات او كُتُباً عنها.

 ٤- ساعِد طِفلك في انتقاء الكُتُب

ادعو طِفلك دائِماً لتصَفُّح الكتاب و اقرأ له عدداً مِن صفحاته قبل شرائِه، دعه يُقرر ما اذا كان هذا الكِتاب يجذب اهتمامه او لا.

٥- اختر كُتُباً حاصِلة على جوائِز.

سواءً كانت على مُحتواها او رُسوماتها فهذه الكُتُب استحقت جائِزة و تستحِقُ قراءتها..
مثال: قصّة من لحس قرن البوظة الحائزة على جائزة برلين لأدب الطفل

٦- اختر كُتُباً تُحاكي احداثاً في حياة طِفلِك

يستمتع الأطفال بالتحدُّث عمّا يدور في حياتهم، و مِن المُفيد جِداً لهم قراءة كُتُب يستطيعون ربطها مع ما يحصُل معهم. فالواقع ان القصص هي طريقة رائِعة لتخطي بعض الراحل الصعبة و التحديات التي يمر بها أطفالُنا. فاذا كان طِفلُك يمر بوقت صعب في البيت بسبب ولادة اخ جديد من المفيد ان تجِد كتاباً عن شخصية تمر بذات الظرف.
أمثلة: سلاح أبي السرّي، الجذور المرّة، القمر و القبعة، نونا و صابونة

لا تنسى اصطحاب طِفلك الى المكتبة بشكل دوري و توفير مكان و وقت للقراءة يومياً فانتقاء الكُتب و قراءتها مهارة سيحملها معه طيلة حياته.

يمكنك الدخول إلى و استخدام مكتبة رقمية مجانية من خلال موقع و تطبيقات عصافير للقصص المصوّرة و المقروءة. يمكنك تحميل القصص، و توفيرها لطفلك أثناء التسوّق أو خلال جلوسه في المقعد الخلفي للسيارة أو في المنزل بعد الغداء أو قبل النوم. ليعتاد على القراءة لملأ أوقات فراغه.

الموقع: http://3asafeer.com

تطبيق الأجهزة الذكيّة: http://3asafeer.com/applink.html

مع الحُب
لانا أبو حميدان

الثلاثاء، 16 فبراير، 2016

فُروض طِفلك و واجباته مسؤوليته


تبدأ السنة الدراسية بحماسة من الأهل و الأطفال، و لكن عندما يعود الاطفال للبيت يومياً مع عدد مِن الفروض تبدأ المُعاناة .. حيث يمُّر ما نسبته ٥٠٪ من الأهل في صراعٍ مع اطفالِهِم لاتمام الواجِبات و الدراسة في المنزل. اليكم بعض الأفكار التي تُساعِد في وضع الأمور على المسار الصحيح:

١- كُن واقعيّاً
نحن عادةً ما نهتم لفروض أولادِنا اكثر مِنهم أنفسهُم. هذا طبيعي لأننا لدينا الحكمة و المعرفة.. لكن أطفالنا في الواقع لم يُدرِكوا بعد أهمية المُذاكرة في البيت و هي تعني للمُعظم حرمانه من اللعب و الراحة.. كما أن علينا كأهل التفكير بِمُدة واقعية للدراسة.. فوقتٌ أطول ليس بالضرورة أفضل.. المُدة المِثالية هي ١٠ دقائِق لِكُل سنةٍ دراسية، فالطِفل في الصف الثالث مثلاً يحتاج ل ٣٠ دقيقة يومياً..

٢- تجنّب الاصطدام مع طِفلِك
نحن لا نستطيع التحكم دائِماً بخيارات و تصرُفات أطفالِنا الا أننا نستطيع دائِما انتقاء ما نقول و نفعل معهُم، فالصراع اليومي على الواجِبات سيجعل مِن وقت الدراسة مُعاناة و يدفع طِفلك للمقاومة أكثر، ضع له جدولاً و توقعات و نتائِج لخياراته و اجعل الباقي مسؤوليته و ليس مسؤوليتك أنت.

٣- ضع لِطِفلك نظاماً
تأكّد مِن أن يكون هناك وقتٌ مُحدد يومياً، ساعة و مكان كذلِك لأداء الفُروض..وضًّح لِطِفلِك ذلك و اصِّر عليه حتى لو لم لك يكن هناك واجبٌ لليوم التالي يُمِكنكم التدرُّب على المهارات التي يحتاجها طِِفلُك او التحضير للدروس القادمة.. مع الوقت سيعتاد طِفلُك على الروتين و لن يكون بحاجة لالحاحك. اختر مكاناً يخلو مِن الفوضى ، التلفاز أو الألعاب حتى لا يتشتت تفكير طِفلِك.

٤- خطِّط و أشرِكه في التخطيط
دوِّن على ورقة ما يحتاج طِفلُك انجازه لذلك اليوم و كذلك للأسبوع، و اترُك له حُرية الاختيار لما يُريد ان يُنهي اولا و ما يُريد لاحِقاً.. كذلِك شجعه على شطب ما انتهى مِنه و ترك ما يحتاج مُراجعة و تِكرار.

٥- كُن مُتواجِداً لِطِفلِك
ليس مِن الضروري أن تجلس مع طِفلِك طوال وقت المُذاكرة و لكن تواجُدك في نفس الغُرفة مع طِفلِك يُسهِّل الأمر ، فان احتاج للمُساعدة في شيء أو تشتت انتباه ستكون موجوداً، يُمكِنُك الجلوس معه و القيام ببعض أعمالك بهدوء أو القراءةِ مَثلاً.

٦- احرص على المُداومة
ان الالتزام على ما تم الاتفاق عليه و المُداومة هو الأساس، فاذا أخبرت طِفلك ان الساعة الرابعه هي وقت الدراسة، ثُم تركت طِفلك يلعب مع الجيران حتى الرابعة و النصف فسيعرِف انك لست جاداً في الامر و هذا سيجعله يُهمِل أكثر.. كذلِك الحِرص على الالتزام بالعواقِب، فعندما تُخبر طِفلك انه يُمكِنه مُشاهدة التلفاز فقط بعد الانتهاء و لكِنه لا يُنجِز ما عليه في الوقت لا تتركه يُشاهِد التِلفاز و لو لِعشر دقائِق فقط. سيكون هُناك وقتٌ لاحقاً لِبعض الاستثناءات لكن في البداية يجب ان يعتاد على النظام فهو سر النجاح في المدرسة و الحياة.

٧- لا تُكافِئه انت بل دعه يٰكافِئ نفسه
احرص على عدم مُكافأتك لِطِفلك عندما يُنجِز ما عليه مِن فُروض يومية فهي واجِبه و عليه انجازها، لكن اشرح له ان بعد التركيز و الانتهاء في الوقت دون تضييعه يُمكِنه فِعل ما يشاء مِن الخروج للّعب أو إلى مُشاهدة التلفاز و غيره.. و احرص ان تُؤَجِل هذه الأُمور جميعها لما بعد الانتهاء.

٨- جِد طُرُقاً بديلة
يغلُب الطابِع التقليدي على التعليم في مدارِسنا و هذا يُفقِد الأطفال اهتمامهم احياناً.. كما ان لِكُل طفلٍ اسلوبٌ في التعلُّم ، فالبعض حركي و البعض آخر سمعي او بصري.. و يجدر الاشارة هُنا الى ان الاطفال يتعلمون بشكل أفضل عندما تُحفَّز حواسِهِم بأكبر قدر ممكن. لذا بدلاً مِن تلقين طِفلِك درس العُلوم، قوموا بتجربة مثلاً او شاهِدوا فيديو عن الموضوع..مهما كانت المادة يُمكِنُك ايجاد افكار وطُرُق ممتعة لتعليمها.

٩- اعطه استراحات صغيرة
اذا كان طِفلُك يتململ كثيراً فمن الجيد اعطاءه ٥ دقائِق بعد كُل ١٥ دقيقة ليرتاح و يشرب الماء، اذا كان طِفلُك اكبر عُمراً دعه يرتاح لعشر دقائِق كل ٣٠ دقيقة مثلاً.

مع الحُب
لانا أبو حميدان

الخميس، 11 فبراير، 2016

كيف تشجّع طفلك على حب المعرفة و التعلّم


جميعُنا نتمنى أن يكون أطفالُنا متميزين و مُبدعيين، كيف يُمكِننا دَفعُهُم  للتعلُّم و المعرفة ، اليكُم مجموعة أفكار عملية مِن الحياة اليومية.

أنت مُعلِمُه الأول

يبدأ أطفالُنا رحلة التعلُّم و الاستكشاف قبل الالتحاق بالمدرسة بكثير، في الحقيقة ان كُل ما تقوم بِه مع طِفلِك مُنذ سنواته الأولى هو فُرصة لاستثارة فضوله و زرع حُب التعلُّم فيه، مِن المُحادثات التي تدور بينكما في السيارة و الرحلات الى الحديقة الى الكُتُب التي تقرأُها له .. تُعتبر السنوات الخمسة الأولى مِن عُمر طِفلِك الأهم ، ففيها تتشكل الوصلات العصبية في دماغه و تُبنى القاعدة الأساسية لحياته، اليكُم بعض الأفكار التي تُساعِد عل تشجيع أطفالِنا على التعلُّم و المعرفة من الولاده حتى ٥ سنوات.

مِن الولاده الى عُمر السنتان

المهارات العقلِيَّة و اللُغة
١- ضع لِطِفلك الألعاب في مكان قريب و يسهل وصوله اليه.
٢- وفِّر له أنواع مُختلفة من الأغراض ليستكشفها ، أشياء لها ملمس مُختلف، أدوات تُصدِر أصواتاً أو أضواءً عندما يلعب بها مثلاً..
٣- العب مع طِفلك ألعاب بسيطة كاخفاء وجهك خلف يديك و اظهاره .
٤- اسأله أسئِلة بسيطة و أجِب عليها، غنِّي معه الأغاني و تكلَّم معه عن ما تقومون به.
٥- تكلَّم مع طِفلِك بُلغةٍ سليمة و ابتعد عن اعادة كلماته غير المفهومه، فاذا كان يستخدِم كلمة أو صوتاً لِطلب الماء قُل له " ماء ، تُريد الماء صحيح؟".

الرياضيات
١- الفت نظر طِفلك الى تفاوت حجم الأشياء مِن حوله، اسأله أيُها أكبر و أيُها أصغر.
٢- عُد مع طِفلِك الأشياء في حياتِكُم اليومية، كم حبة مِن العِنب في صحنه، أزرار قميصه و أن تُزرريها له ، الدرجات التي يصعدها و ينزلها.
٣- اعرض عل طِفلِك نشاطات تتضمن الفرز حسب الشكل ار اللون او الحجم.

العُلوم
١- احمل طِفلَك و ارشده لأشياء ذات ملمس أو رائِحة مُختلفة ليستكشفها، كلمس لحاء شجرة أو شم وردة.
٢- خُذه في نُزهة و شجعه على التفاعل مع ما حوله، الناس في الشارع القطط... الخ
٣- عندما تخرُج مع طِفلِك الفت نظره الى الأجراء المُختلفة و حددِّثه عن الفُصول الاربعة.

مِن عُمر السنتين الى ثلاثة

المهارات العقلِيَّة و اللُغة
١- دعه يقوم ببعض الأمور وحده دون مُساعدتك، كأن يخلع حذائه و يُلَوِّن بِنفسِه.
٢- اسأله أسئِلة ذات نهاية مفتوحة بحيث لا يرد عليك بنعم أو لا فقط.
٣- علِّمه حل المشاكل بدلاً مِن توبيخه اذا أخطأ بِسؤالِه مثلاً  "ماذا يُمكِننا أن نفعل الآن" و ساعده على تنفيذ الحلول.
٤- لا تُقاطِعه عِند انشغاله بأمرٍ ما و شجعه على اتمامه.
٥- العب مع طِفلِك العاباً تُشجِعه على استخدام لُغته ، مِثل لُعبة التكلُّم بالتلفون.
٦- احرص على قراءةِ الكُتُب و القصص يومياً له.
٧- اصطحبه في نُزهةٍ للحدائِق و الطبيعة و الفت نَظره لما ترَوْن هُناك.
٨- أعطِه الوقت للتأمُّل و الاستكشاف و لا تستعجِلع طوال الوقت.

الرياضيات
١- استمر بِعدّ الأشياء في نشاطاتكُم اليومية .
٢- اُطلُب مِن طِفلك وضع مِلعقة واحدة و شوكة واحدة لِكُل شخص على طاولة الطعام.
٣- أعطي طِفلك حبلاً و حبات خرز كبيرة الحجم مُختلِفة و ادعوه لتشكيل انماطٍ مِنها.
٤- أشِر الى الأرقام المكتوبة في كُل مكان و ردد اسمها لِطِفلِك.

العُلوم
١ - اشرح لِطِفلك كيف ترتبط الأشياء بالأحداث، مثلاً لماذا تتجمع النملات على فُتات الخُبز على الأرض.
٢- اجمع اوراق اشجار مُختلفة او ازهار مُختلفة و ابحث عن معلومات عنها..
٣- شجع طِفلك على اختيار حيوان اليف و الاعتناء به و التعلُّم عنه.
٤- اصنع مُثلجاتٍ من العصير مع طِفله و اسأله ماذا حدث للسوائِل.


عُمر الأربع الى خمس سنوات

المهارات العقليَّة و اللُغة
١- دع لِطِفلك حُرية القرار في بعض الأمور و المواقف و اطلُب مِنه تفسير خياره.
٢- اطرح عليه أسئِلة كيف و لماذا باستمرار لتُثير فُضوله .
٣- وفِّر له العاباً و نشاطات يقوم فيها بتفكيك الأشياء و بناءها مِن جديد.
٤- عرِّف طِفلك بِكلماتٍ و مُصطلحاتٍ جديدة يومياً .
٥- اعرض عليه أن تكتُب قصةً يرويها لك، اقرئها له أو مثِلُوها سوياً.
٦- عندما تقرأ مع طِفلك القصص، اسأله أسئِلة مِثل، " اه اتسآئل ما قد يحصل الآن".
٧- الفت نظر طِفلِك لِبعض الكلمات المكتوبة في الطريق أو السوبرماركت و عرِّفه على شكل اسمه.
٨- العب مع طِفلك لُعبة المكلمات ذات الوزن نفسه، كأن تقول دُب و يقول هو حُب.
٩- اجمع مجموعة مِن الصور لأشياء تبدأ بنفس الحرف و ارِها لِطِفلِك..
١٠- ادعو طِفلك للمُشاركة في كتابة قائِمة المُشتريات.

الرياضيات
١- ادعو طِفلك لِمُشاركتك في المطبخ اثناء الخبز او اعداد الطعام و دعه يستخدم المقاييس ر المكاييل المُختلفة اثناء ذلك.
٢- احضر كوباً و حبات عِنب و دع طِفلك يحزر كم من حبة تتسع داخل الكوب ثم يجرِّب عدها و وضعها في الكوب.
٣- تكلَّم مع طِفلِك عن مفهوم الوقت، قبل المدرسة ، بعد العشاء و هكذا..
٤- اعطِ طِفلك أشياء ذات اشكال مُختلفة و قلم و ورقة ليتتبعها. كغطاء عُلبةٍ ليرسُم دائرة.

العُلوم
١- شجِّع طِفلك على جمع أحجار أو أصداف ذات احجام و الوان مُختلفة، تحدثوا عنها و عن أصلِها.
٢- وفِّر لِطِفلِك كُتُب عن النباتات و الحيوانات و الحشرات.
٣- ازرع بذوراً مع طِفلِك في وعاءٍ شفاف ان أمكن و راقبوا مراحل نموها المُختلفة.
٤- اسأَل طِفلَك ماذا يتوقع ان يحصُل عندما تتجمع الغيوم في السماء او يسمع صوت الرعد.
٥- قُم مع طِفلِك بتجارُب بسيطة و ممتعة مِثل اضافة الخل الى كربونات الصودا، اسأله ماذا يتوقع ان يحدُث و ابحثوا عن الاسباب العلمية وراء النتائِج.

مع الحُب
لانا أبو حميدان

الأربعاء، 3 فبراير، 2016

نصائح عمليّة لتعليم القراءة - الصف الثاني


اعمل على إيجاد طرق لقراءة القصص و كتابتها وروايتها أنت و طفلك. واحرص دائماً على مدح هذا القارئ الصغير وكاتب القصص المبتدئ! وفيما يلي بعض الأفكار المفيدة التي توفر طرقاً ممتعة لمساعدة طفلك على الاستمتاع بالقراءة والثقة في النفس. جرب فكرة جديدة كل أسبوع، و تعرّف على الطريقة الأكثر نجاحاً معه.

- قص حكايات عن العائلة
يحب الأطفال سماع قصص عن عائلاتهم. ومن ثم، تحدث معه عن أشياء مرحة حدثت لك عندما كنت صغيراً.

- قم بإعداد كتاب مع طفلك
قوما معاً بطي بعض الورق إلى نصفين و تدبيسه لعمل كتاب، ثم أطلب من طفلك كتابة بعض الجمل في كل صفحة وإضافة بعض الرسوم الخاصة به.

-اصنع صندوق لأدوات الكتابة
املأ صندوق بأدوات الرسم والكتابة. وتحين الفرص لحث طفلك على الكتابة، مثل كتابة قائمة التسوق أو رسائل الشكر أو بطاقات أعياد الميلاد.

-قص عليه حكايات في جميع الأوقات
تبادلا الأدوار حول قصة قمتما بتأليفها معاً أثناء استقلال السيارة أو الأتوبيس، وحاول أن تجعل القصّة مسلية أو مخيفة.

-كن المشجع الأول لطفلك
اطلب من طفلك قراءة ما كتبه كواجب للمدرسة بصوت مرتفع، واستمع إليه بحماس شديد.

-الفت انتباه الطفل للعلاقة التي تربط الكلمات ببعضها البعض
اشرح لطفلك كيف أن الكلمات التي لها صلة ببعضها البعض تتشابه في الهجاء و المعنى. ووضّح له كيف أن كلمة معرفة، على سبيل المثال، لها علاقة بكلمة أخرى مثل يعرف

-شجّع طفلك على القراءة مرّة أخرى مع إدراك المعنى
عندما ينطق الطفل بكلمة يجهلها، اطلب منه أن يعيد قراءة تلك الكلمة مرة أخرى. فالمعروف أنّه عادة ما ينشغل الأطفال باستكشاف الكلمة التي لا يعرفونها، إلى الحد الذي لا يدركون معه معاني الكلمات و الألفاظ.

-استخدم قائمة مراجعة للكتابة
هل قام طفلك بإنشاء قائمة مراجعة تحتوي على الملاحظات التي عليه تذكرّها أثناء الكتابة مثل "هل تنتهي جميع الأسئلة التي اكتبها بعلامة استفهام؟ نعم/لا

-أدع مؤلفاً إلى الفصل
أطلب من أحد المؤلفين التحدث إلى طفلك عن عملية الكتابة، فالأطفال الصغار غالباً ما يعتقدون أنهم ليسوا على درجة كافية من الذكاء إذا لم يقوموا بكتابة قصة رائعة في أول محاولة لهم.

-التعرف على الكلمات بشكل أسرع
استخدم الكلمات الجديدة التي تعلمها طفلك في بطاقات فلاش شيقة أو عبر تدريبات باستخدام الكمبيوتر. أحياناً تعين مثل هذه الوسائل الطفل على التعرّف بصورة تلقائية على الكلمات و قراءتها، لا سيما تلك المستخدمة بكثرة.

معلومات عملية مقتبسة من أبحاث تدور حول كيفية مساعدة الأطفال على القراءة والنجاح!