الاثنين، 27 يونيو، 2016

هل قررت بعد كيف سيقضي أطفالك صيفهم؟


تحمل اجازة الصيف معها وعودا كثيرة بالراحة، بالاسترخاء، بالمرح و بِسِعة الوقت لِفِعل ما نتمنى..

كم مِنَا يحلم بِصَيْفٍ مِثالَي يستغله أطفالنا ببناء صداقات جديدة، و تجارب مثيرة تُعلِمهم الكثير.. و ينتهي بهم الأمر مُقيدين بأجهزة التلفاز و الأجهزة الالكترونية و يشتكون بعدها من الملل؟!

تستطيعين أن تجعلي من عُطلة الصيف وقتا رائعا لك و لأطفالك ، دون صرف مبالغ طائلة ولكن ببعض من وقتك! أعرف تماما أن الوقت هو الشيء الذي ينقصنا دائما.. لكن تذكري أن الصيف سينتهي قريبا و كذلك مرحلة الطفولة..

اليك ٨ نصائح لقضاء للاستمتاع مع أولادك بالصيف

١- خططي لِوقت من المرح معهم يومياً:

إن بقاء أطفالك في البيت فرصة رائعة للتواصل معهم و تقوية صلتك بهم. فمهما كان النشاط بسيطا معهم سيفي بالغرض.. تأكدي من تخصيص وقت في اليوم للمرح معهم..تدربوا نط الحبل، العبي معهم الغميضة في البيت.. حربُ المخدات؟! من مِن الأطفال لا يستمتع بها؟ أو حتى استلقوا في الخارج لعد النجوم مساءا.

٢- نظمي يومهم 

صحيح أن الأطفال بحاجة للراحة من ضغط المدرسة و اكتظاظ يومهم أثناء الدراسة.. إلّا أنهم بحاجة دائِما لنوع من النظام في حياتهم .. فهذا يُساعدهم في توقع ما سيحصل لاحقاً و سيجعل يومكم أكثر إنتاجية. لِذا خططي وقت الصباح لِلعب ثم ساعة لترتيب البيت معك أو أداء مهمة ما.. أشجع طفلي أيضا على القيام ببعض المراجعات البسيطة لما تعلمه.. فأعطيه ورقة تحوي بعض المسائل لأدائها أو التدرّب على كتابة كلمات جديدة مثلاً كل بحسب عمره. بعدها خصصي ساعة يومية للقراءة ثم بعض المرح معك و النوم.

٣- الزمي نفسك بالابتعاد عن التوتر

يلتقط أطفالنا حالتنا النفسية بسرعة و يتقمصوها.. فيتعلمون عصبيتنا.. توترنا و قلقنا المستمر.. ان قضينا اليوم في اظهار توترنا من كل أمر في البيت  سيتوترون هم أيضا و يبدأوون بالعراك مع بعضهم.. لِذا قرري أخذ الأمور بِبساطة فما أسو ما قد يحصل؟

٤- شجِعي طفلك على تعلُّم شيء جديد

رياضة جديدة أو العزف عل آلة معينة، ركوب الدراجة أو مُتابعة فيديوهات تعليمية على الانترت ليتعلم الرسم أو أي نشاط يُعجبه. يمكنك تشجيعه على كتابة قصة أو تأليف قصيدة. النشاطات الجديدة تُعزز نمو دماغ طفلك و تُساعده على تحسين مهارات التركيز ، المثابرة  و التحكم بالنفس.

٥- كوني حازمة في الحد من الالكترونيات

قد يبدو التلفاز و الألعاب الالكترونية و الاجهزة الذكية وسيلة سريعة وجيدة لتسلية أطفالنا الا أنها ليست ما يحتاجه أطفالنا.. فهي توفر لهم تحفيز زائد يصعب بعدها تسليتهم بأي شيء الا المزيد  منها. و كلما قللت منها كلما بذلوا مجهودا في للابداع و تسلية أنفسهم.

٦- خصصي وقتا يوميا للقراءة و منتظما لزيارة المكتبة.

ان الاجازة الصيفية فرصة رائعة لاثراء ثقافة طفلك و توسيع مداركه بعيدا عن رتابة الكتب و الحصص المدرسية، كما أن حب القراءة و المداومة عليها مرتبط بارتفاع التحصيل الأكاديمي.. لذا احرصي على تخصيص وقت معين يوميا ( بعد الغداء مثلا). لتقرأي لهم  و تدعيهم يقرأون لك . كذلك اصطحبيهم إلى مكتبة كل اسبوع مثلاً لقراءة كتب جديدة.

٧- توقعي بعض التحديات

فالانتقال من النظام و الالتزام في أيام المدرسة الى راحة مطلقة بلا قيود أو بدء برنامج صيفي  مع معلمين و أطفال جُدد قد يُشعر طِفلك ببعض القلق او التوتر.. و قد تظهر هذه المشاعر على شكل تصرفات مزعجة، او البكاء المتكرر.. ساعدي طفلك على تخطيها باللعب و الضحك معه كثيرا.

٨- خططي لذكريات رائعة

أنتم لستم بحاجة للسفر كل صيف ليكون صيفا لا يُنسى . فكري مع أطفالك بِكل النشاطات العائلية الممتعة المتاحة. كالسباحة او الذهاب للشاطئ ، استكشاف الطبيعة و الأماكن السياحية في بلدكم زيارة متحف، زيارة محل حيوانات أليفة ، الذهاب للتخيم في مكان ما، اقامة حفلة شواء مع الأصدقاء و هكذا.

مع الحب
لانا أبو حميدان