الأربعاء، 8 يونيو، 2016

كيف تجعلين أطفالك منظمين؟

أمي أين كتابي؟ أمي لا أستطيع أن أجد أوراقي.. و أمي نسيت أخذ الواجب الى المدرسة!!

نحن كَأمهات نَسْمَعُ هذه العبارات بشكل شبه يومي.. و ننتهي بأن نكون نحن المسؤولون عن أغراض و مهام أطفالنا .. فمثلا في الصباح و بسبب العجلة و لأننا لا نريد أن يتأخر أي منهم عن المدرسة ، نُسرع و نجد لهم ما يبحثون عنه .. نضع أغراضهم في حقائبهم حتى أننا أحيانا نذهب لمدرستهم لإيصال ما قد نسوه في البيت..

من منا لا يريد أن يكون أطفاله منظمين.. إن الأطفال المنظمون لديهم فرص أعلى من غيرهم لتحقيق التقدم والنجاح على المستوى الأكاديمي و العملي طيلة حياتهم.. كما أن الفوضى في البيت و في حياتهم ترفع من مستوى التوتر والضيق لدى الأطفال وتَحُدُّ من إنجازاتهم. في الحقيقة نحن نؤذيهم اكثر من أن نساعدهم عندما نكون دائما من يذكرهم بفروضهم و أماكن أغراضهم و ما عليهم انجازه.

إذن كيف تجعلين أطفالك منظمين؟

اليكِ ٤ طرق لتبدأي بها..

١- هيئي  لهم بيئة منظمة

فلتبدأي من سنواتهم الأولى حيث تكثر الألعاب و الأغراض حول المنزل . إحرصي أن يكون لكل شيء مكان واضح و محدد و يفصله عن ما يجاوره مسافة كافية حتى تسهلي على طفلك ايجاد ما يحتاج و إعادته مكانه عند الانتهاء. الرفوف و الخزائن المفتوحة تساعدك في ذلك و استخدام الملصقات و الصور.. مثلا الصقي صورة سيارات على الصندوق الذي يحوي سيارات طفلك و ضعيه في ذات المكان.

تذكري أن الأكثر ليس الأفضل، لذا إبقي على عدد محدود من الألعاب ، الكتب و النشاطات في غرفة الأولاد و بدليها كل أسبوع مثلا..

عندما يكبر أولادك و تبدأ الاعمال المدرسية و الواجبات، إحرصي أيضا على تنظيم أعمال كل منهم في مكان مخصص و استخدمي الملفات لتصنيف الاوراق حسب المواد و الواجبات حسب تاريخ التسليم و لا تنسي تعليمها بالملصقات ايضا لتسهيل تمييزها.

٢- الروتين اليومي

اعملي على بناء عادات يومية و روتينية لفترة الصباح و فترة ما بعد العودة من المدرسة. عندما يتبع كل منهم جدوله اليومي لن تحتاجي لاعطاء الاوامر بل يمكنك فقط طرح أسئلة سريعة في الصباح وبعد الظهر مثل:

هل أخذت طعامك؟

علبة الماء؟

واجب الرياضيات؟

هل لديك اليوم أي حصص مثل الرياضة او الفن؟ هل أخذت ما يلزمك فيها؟

هذا يساعدهم أيضا على بناء مهارات التفقد الذاتي حيث يتعلمون التأكد من كل شيء قبل الخروج. عندما يتمكن أطفالك من القراءة استبدلي أسئلتك بقائمة معلقة على الباب مثلا.

٣- استخدمي ادوات بصرية للتنظيم

للأطفال الصغار علقي جدولا ينظم يومهم مستخدمة الصور بالترتيب و ادعيهم لمراجعته لمعرفة ما عليهم فعله الآن.

للأطفال الأكبر عمرا، إعملي على انشاء قائمة عمل أسبوعية مع طفلك تحوي المهام و الواجبات و استخدمي الألوان لتنظيمها من الأعلى أهمية حتى الأقل.

من الممكن أيضا أن تعطي طفلك في حقيبته ملفاً مخصصا للواجبات يأخذه معه للمدرسة كل يوم ليضع فيه ما يستلمه من أوراق و وظائف حتى لا تضيع بين الكتب و الأغراض و حتى يحصر ما عليه أدائه و إنجازه.

سيساعدك أيضا وضع صندوق مخصص بالقرب من باب البيت و إعطائه اسم مثلا " صندوق المدرسة" حيث يجهز فيه طفلك من الليلة السابقة كل ما عليه أخذه في الصباح التالي او حتى بعد أيام.. ملابس السباحة و الكتب التي عليه إعادتها للمكتبة و هكذا..كما يضع فيه ما يحضره من المدرسة كالأوراق التي تحتاج توقيعك مثلا.

٤- طفلك يستطيع تحمّل المسؤولية

إن المسؤولية صفة يتعلمها أطفالنا من طبيعة حياتهم و طريقة معاملتنا لهم.

حددي لِطِفلِك مسؤولياته و سهلي له القيام بها ثم دعيه ليتحمل نتيجة تقصيره. أعدّي له طعام المدرسة في الصباح و اجعلي وضعه في حقيبته جزءا من مهامه الصباحية، ضعيه في ذات المكان جاهزا له كل يوم. و ان لم ياخذه ذات نهار لا تلحقي به الى المدرسة لانقاذه من نتيجة تقصيره.. و ذات الشيء ينطبق على كتبه و واجباته... الخ

سيشعر طفلك بالضيق بالتأكيد و لكن هذا ما سيعلمه تحمل المسؤولية في المرة القادمة.. تذكري هذا ليس عقابا و عليك التحدث معه بلطف و حب عما حصل ليصل للقناعة بنفسه.

مع الحُب
لانا أبو حميدان