الجمعة، 15 يوليو، 2016

كيف تتعاملين مع طفلك كثير الحركة


تشتكي كثير من الأمهات من فرط الحركة و النشاط الزائد عند الأولاد و خاصة الصبيان أكثر من البنات و في بعض الحالات قد يصل الأمر لِدرجة تعريض أنفسهم و غيرهم للخطر.

اذا كُنت تعانين من حركة طفلك الدائِمة فترينه يتسلق كُل شيء في البيت، دائم الركض و القفز، يلعب مع الأطفال بطريقة مُؤذية ، يجد صعوبة في الجلوس لفترة و التركيز على مهمة ما كأداء الواجبات أو تناول طعامه وتُلاحظين أيضا بأنه لا يعي الأخطار التي يلاحظها غيره من الأطفال فيندفع في الشارع و مواقف السيارات دون تفكير فهو بحاجة للمساعدة.

هُناك أسباب كثيرة خلف النشاط الزائد للأطفال و نحن عادة ما ندعو الطفل بال "مُشاغب" . قد يكون بسبب نظام أكله ونومه أو بسبب عدم معرفته لحدود تصرفاته و  في معظم الحالات يكون السبب هو حاجة الطفل للتحفيز الحركي ( sensory input) في مكان آمِن ومناسب.

 مهما اختلف السبب فهناك نشاطات تُشبع حاجة طِفلك للتحفيز الحركي فيصبح أكثر قدرة على التحكم بحركته و تهدئة نفسه. جربي هذه النشاطات معه في أوقات لعبه و باشرافك في مكان آمن و قبل أن تخرج حركته عن السيطرة من المهم أيضا القيام بأي من هذه النشاطات قبل الأوقات التي يجد فيها طفلك صعوبة في التوقف عن الحركة مثل وقت الدراسة، الأكل و النوم.

هذه الأنشطة تتضمن ضغطا على العضلات و المفاصل و كذلك أنشطة حركية لتوفير التحفيز المناسب لجسم طفلك ، تذكري أن كل طفل مختلف عن الآخر و كذلك استجابتهم لهذه النشاطات لذا قد تجدين أنه قد يتقبل بعضها و ليس جميعها. من هذه الأنشطة:


١- القفز: يوفر القفز ضغطا على العضلات و مجالا واسعا للحركة أيضا لذا فهو نشاط رائع لاشباع حاجة طفلك للحركة.. اتفقي مع أطفالك على مكان آمن للقفز كالسرير أو الكنبة أو النطاطة (ترامبولين) اذا توفرت في البيت أو الحديقة أو مكان العاب قريب.. خططي وقتا ، ١٠-١٥ دقيقة مثلا للقفز قبل أداء الواجبات او النوم.
شراء آلة القفز


٢- التسلق: الصعود و النزول على أدراج المنزل مثلاً، او استخدام لعبة النفق في البيت أو حتى استخدام مخدات و مقاعد غرفة الجلوس لبناء برج للتسلق.


٣-الاهتزاز: تُساعد الاهتزازات بعض الأطفال و ليس جميعهم في توفير التحفيز الحركي هناك ألعاب مخصصة يمكنك تجربتها معه و هناك أيضا  مقعد هزاز للأوقات التي يجب على طفلك الجلوس فيها لفترة كالطعام و الواجبات. المخدّة الحسيّة و الكرسي الهزّاز


٤- الضغط: يوفر الضغط تحفيزا للعضلات والمفاصل دون حركة لكنه مفيد جدا لبعض الأطفال. حتى أن بعض الأطفال يجدون أماكن ضيقة و يختبئون بها. أُحضني طفلك بقوة لعدد من الدقائق أو خصصي له مكاناً محددا و ضيقا ليجلس فيه كخلف الكنبة أو تحتها. يُمكنك قراءة قصة ما قبل النوم له في هذا المكان مثلا.

٥- هناك أدوات يمكن أيضا استخدامها في أوقات الجلوس في الصف او الدراسة كي يستمر طفلك في تحريك قدمية و يجلس لمدة أطول. مطاط الأرجل المتحرك

تذكري أن خلف كل تصرف حاجة و طفلك بحاجة لمساعدتك ليتمكن من التحكم في نفسه.. الحركة حاجة أساسية لكل طفل و ضرورية لنمو عقل و جسد سليمين .

مع الحُب
لانا أبو حميدان